طالبة العلمين تبحث اشكالات الاستثمار في النهرين.
2022-05-30
النص
378

يعد الاستثمار من ابرز المواضيع الحديثة التي تحظى باهتمام الدول في الوقت الحاضر، نظراً لمساهمته بشكل اساسي في تنمية الدول وتطورها، الامر الذي ادى الى تزايد اهتمام تلك الدول بالموضوع، عبر ايجاد نظام قانوني يتم من خلاله ابرام العقود الاستثمارية، يكفل الاستفادة من تلك الاستثمارات وفق اجراءات تنظيمية، والتزامات عقدية، وشروط جزائية عادلة، تحكم اطراف العقد. وصار لزاما على الدول وبالأخص النامية منها، ان تدرس لوازمها من عقود الاستثمار، والبحث عن كيفية التعامل معها، للوصول الى تحقيق التوازن المطلوب بين المصالح الوطنية من جهة ومصالح المستثمرين من جهة اخرى، وصولا الى بيئة استثمارية امنة ومشجعة لكلا الطرفين. 
ولدراسة حالات اخلال المستثمرين بتعهداتهم، والتي كثرت في العراق، وفي اطار مذكرة التفاهم بين معهد العلمين للدراسات العليا وجامعة النهرين، تمت في  26 ايار/ مايس 2022، في قاعة المؤتمرات الكبرى بكلية الحقوق في جامعة النهرين،  مناقشة علنية لرسالة الماجستير الموسومة ب (إخلال المستثمر في تنفيذ المشروع الاستثماري (دراسة مقارنة)) لطالبة الماجستير في معهد العلمين للدراسات العليا سرى علاء حسين جابر، وقد قدمت الباحثة عدد من المقترحات كان أهمها: على الدول المضيفة للاستثمار القيام بتحديد المجالات المراد الاستثمار فيها، ضمن خطط حديثة تتناسب مع التطورات وحاجة الدول الى نوع معين من الاستثمارات، بما يخدم مصالح تلك الدول، من خلال تعيين الفرص الاستثمارية التي تحقق الغاية المرجوة من اهداف الاستثمار، كما دعت إلى إلزام المستثمر بالتأمين على مشروعه الاستثماري، وتفعيل دور الرقابة والاشراف من قبل الجهات المختصة على شركات التأمين، للوقوف على مدى جديتها ومصداقيتها في هذا المجال، وحثت المشرع العراقي بتعديل النسبة المحددة من تشغيل الايدي العاملة العراقية وزيادتها من (50%) الى (70%)، مع تحديد المجالات وتمييز نوع المشاريع التي تحتاج الى ايدي عاملة اجنبية ، للحد من البطالة وزيادة قدرات العمال الوطنيين وتطويرها الى حد كبير. وبعد مناقشة مستفيضة، تم قبول الرسالة وبتقدير جيد جداً.