بمناسبة اليوم العالمي للإبداع والابتكار د بحر العلوم: وضعنا استراتيجية وطنية للابتكار وريادة الاعمال سنجني ثمارها عام 2025
2022-04-23
النص
144

اكد الدكتور إبراهيم بحر العلوم، رئيس الهيئة الاستشارية لمركز الابداع والابتكار العراقي، ان العراق كان سباقا الى تشريع قانون الملكية الفكرية وبراءات الاختراع منذ مطلع ثلاثينيات القرن الماضي، متحدثا عن اعداد استراتيجية وطنية للابتكار وريادة الاعمال وفق رؤية شاملة، متوقعا ان يجني العراق ثمارها نأمل ان نجني ثمارها فيعام 2025.
وقال الدكتور ابراهيم بحر العلوم في كلمة له في المؤتمر الافتراضي الذي عقده المجلس العربي للإبداع والابتكار، الخميس 21 نيسان 2022، تحت عنوان " الابداع والابتكار من اجل التنمية"، بمناسبة اليوم العالمي للإبداع والابتكار، برعاية الاتحاد العربي للتنمية المستدامة والبيئة، ان " العراق بكونه مهد الحضارات، فقد أنطلق من عراقة قانون الملكية الفكرية وبراءات الاختراع في بلدنا، الذي تم تشريعه عام 1931، وما ترتب على اثره من انضمام العراق إلى اتفاقية باريس لحماية الملكية الصناعية وتعديلاتها، والانضمام إلى اتفاقية المنظمة العالمية للملكية الفكرية WIPO ، بتشريع الدولة العراقية المرقم 212 في 21 تشرين الاول لسنة 1975، وبموجب ما يمتلكه العراق من عقول ومؤهلات علمية، وعدد كبير من الابتكارات المصنفة لدى الجهاز المركزي للتقييس والسيطرة النوعية في وزارة التخطيط"، موضحا ان" عدد براءات الاختراع والنماذج الصناعية تجاوز الـ 7000 عمل ابتكاري مسجل رسمياً ومصنف لدى الـ WIPO، توزعت بواقع 343 طبية، و 511 هندسية وانشائية، و 1524 علوم تطبيقية، و 675 زراعية وغذائية، و343 نموذجا صناعيا عراقيا، و 142 نموذجا صناعيا اجنبيا، وبراءات متنوعة اخرى علاوة على انضمام العراق مؤخرا الى معاهدة براءات الاختراع الدولية PCT في مطلع هذا العام".
وتحدث الدكتور بحر العلوم عن الاستراتيجية الوطنية التي تبناها مركز الابتكار والريادة العراقي، قائلا: " بادر مركزنا، مركز الابتكار والابداع العراقي ( منتدى المخترعين العراقيين)، بإعداد استراتيجية وطنية للابتكار وريادة الاعمال، وفق رؤية نأمل ان نجني ثمارها في عام 2025"، موضحا ان الاستراتيجية " كانت  ضمن محاور عدة منها: الطاقة المتجددة، والصحة، والتعليم، والزراعة، والموارد المائية، والصناعة التحويلية والبتروكيمياوية، وضمن عناصر الابتكار الغنية في بلدنا، والتي تقودها قطاعات حكومية، وخاصة، ومنظمات مجتمع مدني محلية ودولية، ضمن معايير منظمة الملكية الفكرية الدولية WIPO ". 
وقد شارك في المؤتمر عدد كبير من الشخصيات العربية المهتمة بقضايا الابداع والابتكار، بينهم الدكتور اسحق سدر وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في فلسطين، والدكتورة غادة القط رئيس الاكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا في مصر، والدكتور اشرف عبد العزيز الأمين العام للاتحاد العربي للتنمية المستدامة والبيئة، والدكتور محمد السريحي رئيس المجلس العربي للابداع والابتكار واخرين.